فارسي    •    English

السبت 8 ذو القعدة 1439 -السبت تموز/يوليو 21 2018

الإثنين, 05 آذار/مارس 2018 07:42

مجاهدي خلق الرتل الخامس أم وطنيون؟! (2)

مقدمة: في القسم الأول لهذه المجموعة ألقينا نظرة عابرة على بعض الوثائق التاريخية، علمنا خلالها لماذا وكيف اندلعت الحرب المدمرة بين ايران والعراق واستمرت لمدة ثماني سنوات. الحرب التي كان خميني شخصيا مسبب اشعالها بقيامه بأعمال استفزازية منذ الأشهر الأولى بعد سرقة ثورة الشعب الايراني في العام 1979 في محاولة له لتحريض شعوب المنطقة خاصة الدول المسلمة الى العصيان والتمرد ضد حكامهم وهكذا اندلعت الحرب الخمينية الخيانية!

والآن نتطرق الى موضوع الوساطات لوقف الحرب وكيف كانت النتيجة؟

وما هو دور مجاهدي خلق في بداية الحرب وكيف كان تعامل نظام خميني وقوات الحرس مع مجاهدي خلق في المناطق الحربية...

***

مجاهدي خلق ورغم التحذيرات الأولية والسعي المشترك مع الزعيم الفلسطيني الراحل ياسر عرفات (14 ابريل 1980) للحؤول دون اندلاع الحرب، سارعوا الى جبهات الحرب عندما واجهوا الغزو العراقي واستشهد العديد من مجاهدي خلق في مواجهة عدوان القوات العراقية في ذلك الوقت ويمكن أن نذكر استشهاد الدكتور أحمد طباطبايي. الا أن قوات الحرس آلقت القبض عليهم وحبستهم وطردت بعضا منهم من خوزستان. كما أن بعضا من المعتقلين بقوا لسنوات عديدة في سجون خميني وأعدموا في مجزرة عام 1988.

***

12

 

الوساطات

في الاسبوع الأول من الحرب ( 29 سبتمبر1980) بادرت منظمة المؤتمر الاسلامي بارسال وفد دعا الى سلام مشرف ودفع الخسارة الى ايران من قبل الدول الجنوبية للخليج الفارسي، رفض خميني وقال رجايي: هذه الحرب هي حرب العقيدة!

 

3

في الشهر الأول من الحرب، كانت هناك مبادرات عديدة للوساطة رفض خميني كلها الى أن حضر محمد علي رجايي رئيس الوزراء لخميني آنذاك الأمم المتحدة يوم 16 اكتوبر 1980 واقترح: أن يرجع المتعدي الى حدوده وأن تنتشر قوات محادية في الحدود للحؤول دون اندلاع عدوان آخر...» ولكن عندما قبلت الأمم المتحدة والعراق الخطة، رفضت الحكومة الايرانية خطة السلام التي كانت هي نفسها قد عرضتها! (المصدر: موقع تابناك 28 سبتمبر 2014).

4

5

كما نقل موقع يسمى موقع الشهيد رجايي الكلام نفسه حسب الكليشة أعلاه وكتب يقول:« في هذا الوقت 18 اكتوبر 1980 أكدت السلطات الرسمية الايرانية في الأمم المتحدة أن مجلس الأمن الدولي مكلف حسب ميثاق الأمم المتحدة أن يدين العدوان العراقي المخطط له سابقا وأن يطالب بخروج المعتدين العراقيين وأن يطلب تعويضات عن الدمار وقتل المواطنين الايرانيين والأهم من ذلك، أن يدين سلطات النظام العراقي كمجرمي حرب. وقدمت خطة بثلاث مواد لانهاء الحرب عن طريق المفاوضات. هذه الخطة تضمنت دعوة لانسحاب جميع القوات العراقية من الأراضي الايرانية واعلان وقف اطلاق النار والمبادرات للوساطة وحضور مراقبي الأمم المتحدة في الحدود بين البلدين». ( وهذه الخطة على ما يبدو هي تلك الخطة التي أشار اليها موقع تابناك لمحسن رضايي بتاريخ 28 سبتمبر 2014). الخطة التي لا تتحدث السلطات الرسمية الحكومية عنها اطلاقا ولكن بعض المسؤولين الكبار في النظام كشفوا عن جوانب منها بقصد أم بدون قصد!

6

كما أشار رفسنجاني في مذكراته باسم «الثورة في أزمة، سجل وذكريات عام 1980 بمسعى عباس بشيري – طهران طبعة نشر ”معارف انقلاب“ 2004- الصفحة 259» الى هذه الخطة للسلام.

وأما رجايي فقد شن في كلمته في الأمم المتحدة حملة على مجلس الأمن والمجتمع الدولي والعراق بدلا من البحث عن الحرب وخطتهم للسلام وقال اني أعلن بصراحة ان شعبنا مصمم ليس على انزال عقوبة للمعتدين فحسب وانما تلقين أمريكا درسا لا تنساه! حتى ان طالت الحرب (المصدر: موقع رجايي).

شمس أردكاني سفير خميني الاسبق في الكويت قال في مقابلة مع موقع تابناك (9 اكتوبر 2012): «زيارة رجايي لامريكا كانت من أجل اتفاق للصداقة مع الأمريكيين ولكن فجأة في ليلة القاء كلمة رجايي في مجلس الأمن، ايران غيرت رأيها و...» وهي تلك الرحلة التي قدمت ايران خطتها للسلام الى الأمم المتحدة ولكنها ندمت بعد ذلك! (المصدر: موقع تابناك).

ويشير علي شمس اردكاني في مقابلته مع تابناك الى توافق سري بين خميني وأمريكا عبر آندرويانغ السفير الأمريكي في الأمم المتحدة حيث انتفى في آخر ساعات من قبل خميني. وعلى ما يبدو أن شمس اردكاني لم يكن على اطلاع على الخطة المذكورة أو أراد التكتم عليها.

 

7

وبعد قرابة 34 عاما أي في يوم 28 سبتمبر 2014 نشر موقع تابناك لمحسن رضايي مقابلة لرفسنجاني حيث اعترف: «لا أستطيع أن أقول لم يكن بالامكان منع وقوع الحرب».

8

وبذلك ورغم أن الحرب الخمينية الخيانية كانت تفاديها منذ البداية وحتى استمرارها وكان بالامكان وقفها قبل ذلك ولكن خميني أصر على استمرارها وواصل الحرب...

لمطالعة القسم الاول راجع الى الرابط التالي :

https://iranbelaaghnea.com/index.php/التقارير-1/item/5852-وثائق-وحقائق-عن-الحرب-الايرانية-العراقية-في-العام-1980-1

الروابط