فارسي    •    English

السبت 8 ذو القعدة 1439 -السبت تموز/يوليو 21 2018

منظمة العفو الدولية: المعاملة المروعة للمدافعات عن حقوق الإنسان المحتجزات في سجن قرجك ورامين

آذار 10, 2018

كشفت منظمة العفو الدولية أن امرأتين مدافعتين عن حقوق الإنسان سجنتا بسبب الدفاع عن حقوق المرأة ومعارضة عقوبة الإعدام تتعرضان لمعاملة سيئة متصاعدة في سجن شهر-ري ، وهو مزرعة دواجن صناعية سابقة في ورامين، وهي بلدة تقع في ضواحي طهران. تدعو المنظمة إلى الإفراج الفوري وغير المشروط عن هؤلاء النساء.

وتحتجز أتنا دايمي وجولروخ ابراهيمي ايرايي في ظروف غير صحية في قسم العنبر المعزول في السجن ويمنع وصولهما إلى العالم الخارجي بشدة. الأشخاص الذين يتم احتجازهم في هذا القسم يعطون طعامًا غير كافي ويُزوّدون بالمياه المالحة للشرب. جولروخ إبراهيمي إيرايي ، التي تخوض إضرابا عن الطعام منذ 35 يومًا ، في حالة صحية سيئة للغاية.
وقال فيليب لوثر ، مدير البحوث والدعوة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في منظمة العفو الدولية، إنه كان من المفروض ألا تُسجنا في المقام الأول ، ويبدو الآن أن السلطات الإيرانية تعرضهما بشكل متعمد لمعاملة قاسية ولا إنسانية ومهينة بسبب نشاطهما الصريح واستمرارهما في العمل في مجال حقوق الإنسان حتى خلف القضبان..
ووفقاً لتقارير ومعلومات منشورة على نطاق واسع مقدمة إلى منظمة العفو الدولية ، فإن الأوضاع في سجن قرجك  هي مروعة ، وهي أقل بكثير من القواعد الدنيا المعتادة لمعاملة السجناء. ...

الروابط