فارسي    •    English

الإثنين 10 ذو القعدة 1439 -الإثنين تموز/يوليو 23 2018

الكونغرس الأمريكي - تجمع بمناسبة قدوم النوروز ودعم انتفاضة إيران

آذار 19, 2018

1234

نانسي بيلوسي، زعيمة الديمقراطيين في مجلس النواب: ما نريده هو إيران قائمة على فصل الدين عن الدولة غير نووية وديمقراطية

في اجتماع عقد في الكونغرس الأمريكي بمناسبة حلول نوروز لعام 1397 الإيراني الجديد، حضر السيدة نانسي بيلوسي، زعيمة الديمقراطيين و 11 آخرين من النواب رفيعي المستوى من كل من الجمهوريين والديمقراطيين في مجلس النواب. إنهم ألقوا كلمات هنأوا خلالها بمناسبة السنة الايرانية الجديدة، شددوا على دعمهم للانتفاضة المنظمة ومقاومة الشعب الإيراني.
وحضر الاجتماع حوالي 400 من مستشاري النواب وطلاب وخبراء من إيران والشرق الأوسط بالإضافة إلى ممثلي وسائل الإعلام الإخبارية.


نانسي بيلوسي زعيمة الديمقراطيين في مجلس النواب الأمريكي: في هذا النوروز، بروح من الأمل والبدايات الجديدة، دعونا نصلي من أجل ولادة جديدة للحرية والديمقراطية في إيران. دعونا نلتزم بالكفاح المستمر من أجل السلام والعدالة في مجتمعاتنا حول العالم. أعلم أن الجالية الإيرانية الموجودة هنا هي مصدر خير كما وجودها في مكان آخر مصدر خير وبركة. ما نريده لإيران هو إيران قائمة على فصل الدين عن الدولة، ديمقراطية وغير نووية. وفي عشية رأس السنة الجديدة، دعونا نسأل شيئًا يتحقق قريبًا.
 

إليانا رزلهتينن رئيس اللجنة الفرعية في الكونغرس للشرق الأوسط: انتفاضة الشعب الإيراني هي تظاهرات عارمة ضد النظام برمته، وليس ناتجة عن صراع الزمر داخل النظام. لذلك، أظهر معارضة عامة واسعة ضد النظام الاستبدادي الديني أن التغيير في الطريق. لقد ولى عهد رجال الدين والولي الفقيه. الشعب الإيراني طفح كيل صبره من هذا لانظام والأهم من ذلك انهم ملّوا وسئموا من تدخلات هذا النظام في عموم المنطقة بسبب نشره روح الكراهية والارهاب والنشاطات غير القانونية في كل مكان. ما يريده الشعب الإيراني واضح للغاية. إنهم يريدون إيران حرة. إنهم يريدون إيران ديمقراطية. والطريقة الوحيدة للقيام بذلك هي إقامة حكومة جديدة بدون سلطة دينية.
 

دينا روهراكر، رئيسة اللجنة الفرعية الآسيوية الأوروبية والتهديدات الناشئة في الكونغرس الأميركي: لقد جئت إلى هنا اليوم لأتمنى لكم عطلة سعيدة ولنتأكد من أن كل الناس في إيران ليعلموا أن هذا العام هو عامكم. نحن معكم. سيكون هذا العام عامًا عظيمًا للحرية في إيران. لذلك أنا هنا فقط لأقول إني عيدكم مبارك. أنا هنا لأقول أننا نتضامن معكم، وإذا سمعني أحد في إيران - بالنسبة لأولئك الذين يناضلون ويستمرون في النضال، أقول إن النضال مستمر، وأنهم سينتصرون وليس هناك غموض فيه. نحن مع الشعب الإيراني وضد الملالي الديكتاتوريين.
 


برد شيرمن، عضو بارز في لجنة العلاقات الخارجية للكونغرس الأمريكي: هذه هي أول نوروز بعد بدء الاحتجاجات المستمرة في إيران. لقد قال الولي الفقيه للنظام إن الاحتجاجات قد تم تنظيمها من قبل
منظمة مجاهدي خلق الإيرانية. أنا كنت مع الحضور لمدة 22 عامًا في هذه القاعة. لقد عملنا معًا لإزالة اسم منظمة مجاهدي خلق من قائمة الإرهابيين، وهي قائمة كان من المفروض أن يوضع اسم المنظمة فيها مطلقًا. ناضلنا معا لفرض عقوبات ضد النظام الإيراني. وكنت أول نائب لكلا الحزبين في مجلس النواب قلت إن الكونغرس يجب أن يعارض الاتفاق النووي.
في اشارة الى دعم النظام الإيراني للجماعات الإرهابية في المنطقة ودور النظام وقوات الحرس الإيراني في قتل مئات الآلاف من السوريين واليمنيين، أعلن دعمه مرة أخرى لفرض عقوبات شاملة على قوات الحرس الإيراني. وحذر شيرمن، الأطراف المتاجرة مع النظام الإيراني  من أنه لا يمكن  التعامل مع النظام دون الصفقة مع قوات الحرس.
 

جو ويلسون - عضو الكونغرس الأمريكي
جو ويلسون عضو الكونغرس تمنى في كلمة قصيرة في التجمع النوروزي في مجلس النواب الأمريكي، عاما جديدا ومباركا للشعب الإيراني وبالإشارة إلى الانتفاضة الشعبية في إيران في 28 ديسمبر أكد قائلا: أعلن الشعب الإيراني دعمه الكامل لجمهورية ديمقراطية تقوم على فصل الدين عن الحكومة، وغير نووية، وهو أمر مهم للسلام والأمن في العالم.
 

ألبيو سيرس - عضو الكونغرس الأمريكي
قال عضو الكونغرس ألبيو سيرس في كلمة قصيرة موجهة إلى الشعب الإيراني: نريد إيران حرة وديمقراطية للشعب الإيراني، من المهم أنكم تستمرون على قدم وساق ومع احتجاجاتكم تظهرون أنكم تريدون إسقاط النظام الظالم الحاكم في ايران. اننا سنستمر في مواجهة النظام الإيراني في لجنة الخارجية التابعة للكونغرس لنتأكد من وقف التدخل في الدول الأخرى وعدم تعريض حياة الشعب الإيراني للخطر.

 

ستيف كوهين، عضو الكونغرس الأمريكي: آمل أن أرى إيران حرة وديمقراطية. إيران بلد ذو ثقافة تاريخية قديمة جداً ويجب أن تعود إلى شعب يشجع الحرية الفردية وحرية التعبير. هناك العديد من الإيرانيين في الولايات المتحدة الذين عملوا من أجل إيران حرة ومستقلة وديمقراطية. أشكركم وأهنئكم
 

جودي تشو - عضو الكونغرس: أود أن أشيد بشجاعة ووطنية كل الإيرانيين الذين خرجوا إلى الشوارع من أجل الديمقراطية في إيران. رغم أنهم كانوا يعلمون أن هذا قد يؤدي إلى حبسهم. ومع ذلك، لا يزال الإيرانيون يناضلون ضد نظام يحرم الفرص والمساواة في إيران ويستمر في نشر الإرهاب والحرب خارج حدوده، وأنا فخورة بأن أكون من بين مؤيدي القرار 188 ، الذي يذكرنا بمجزرة السجناء السياسيين في عام 1988.

 

حكيم جيفريز – عضو الكونغرس: وأنا أيضا، أقف بجانب الجالية الإيرانية في الولايات المتحدة وأدعم طلباتكم لإيران ديمقراطية، وإيران قائمة على أساس الفصل بين الدين والدولة، وإيران تحترم المساواة بين الجنسين ويسمح لأي شخص الفرصة لاستخدام مواهبه وقدراته التي منحها الله إياه ليكون من بين النخب المميزة.
 

بري لادرميلك عضو الكونغرس الأمريكي: نقف هنا اليوم لدعم أولئك الذين داخل إيران يؤمنون بالحرية. إنهم يوقنون بالحرية، ولكن الأهم من ذلك، نحن نصلي من أجل استقلال الشعب الإيراني. وأعلم أن النضال مستمر منذ فترة طويلة وأريدك أن تعلموا أن الكثيرين منا الموجودين في الكونغرس الأمريكي يقفون بجانبكم ويدعمون نشاطكم.
 

توم مكلينتاك، عضو الكونغرس الأمريكي: اني والكثير من زملائي في الكونغرس ندعم مقاومة الشعب الإيراني بقوة وندعم مواقف الرئيس ترامب بقوة الذي يدعم المناضلين الايرانيين ويشجعهم.في حين أن النضال من أجل الحرية قد وصل إلى نقطة تحول. لسنوات، أدى قمع الأوباش المواطنين في إيران إلى ضعف اقتصادي في البلاد ونمو المعارضة. إن الشعب الإيراني يعرف ذلك ويختبر ذلك وقد وصل إلى نقطة عطف. أعتقد أننا نقترب الآن من أكثر اللحظات حساسية في التاريخ التي يمكن للعالم أن يتغير بين عشية وضحاها.

 
راؤول رويز عضو الكونغرس الأمريكي: جئت لكي نحتفل معكم بالسنة الجديدة ولكي نقف بالتضامن مع الشعب الإيراني لتعزيز الديمقراطية، وحماية وتعزيز حقوق الإنسان ونحمّل المسؤولية لأولئك الذين ينتهكون حقوق الإنسان ولإيران غير نووية.

Published in التقارير

الروابط